منظمة جمعوية في انواذيبو تقوم بدق ناقوس الخطر حول التدخين وسرطان الثدي

ثلاثاء, 2017-12-05 15:28

 ونا ـ انواذيبو

نظمت جمعية العمل الاجتماعي والصحي خلال الأسبوع الجاري عدة أنشطة تحسيسية حول خطورة التدخين وسرطان الثدي داخل عدة أحياء من مدينة انواذيبو بهدف زيادة الوعي بالأضرار الناتجة عن التدخين خاصة في صفوف النساء .

وقالت احبجبه بنت الحسن رئيسة الجمعية إنهم يقومون منذ بعض الوقت يقومون بالتوعية حول بعض المسلكيات التي تتزايد مخاطرها علي المجتمع صحيا وأبرت احيجبة أن من بين تلك المخاطر التدخين الذي يتزايد ضرره الكبير علي الصحة العامة ويتضاعف أكثر علي النساء الحوامل وفئات الشباب.

وأوضحت بنت الحسن أن منظمة العمل الإجتماعي والصحة التي يقع مقرها بنواذيبو تعمل بكل ما أوتيت من وسائل للتحسيس حول هذه المخاطر والظواهر التي أصبحت تهدد الصحة العامة لمجتمعنا وخاصة لدي فئة الشباب وأضافت أنه على الرغم من الفتاوى على تحريم المخدرات والحث على الابتعاد عن التدخين لما لهما من أضرار سلبية على حياة الفرد والمجتمع، إلا أن العالم لا يزال يشهد ارتفاعاً متزايداً في أعداد المدخنين ومتعاطي المخدرات، خاصةً لدى الفئات المراهقة والشابة وهو ما يتطلب المزيد من التوعية والتحسيس داخل صفوف الشباب من الجنسين .

وقد شملت هذه الانشطة تنظيم مهرجانين تحسيسيين في كل من أحياء شكة صالة والمتفجرات ولعوينه تخللته انعاشات واسكتشات تفاعل معها الجمهور وسط حضور من ممثلي القطاعات المعنية بالشباب والتعليم علي مستوي انواذيبو.